في استضافة محافظ الفروانية وزير النفط الدكتور علي العمير: انخفاض أسعار النفط.. لن يؤثر في الرواتب والتنمية والميزانية

IMG_0626.JPG

ذكر وزير النفط ووزير الدولة لشؤون مجلس الأمة الدكتور علي العمير ان انخفاض سعر النفط لن يؤثر في بند الرواتب وميزانية الدولة وخطة التنمية، مشيرا الى ان الأسعار تتغير بناء على العرض والطلب.جاء ذلك خلال استضافة محافظ الفروانية الشيخ فيصل الحمود المالك الصباح للدكتور العمير في ديوان المحافظة صباح امس بحضور عدد من قيادات ومختاري مناطق محافظة الفروانية وعدد من اهالي المحافظة.واكد العمير فاعلية الكويت في منظمة الدول المصدرة للنفط «أوبك» ومحاولتها الوصول الى حل في شأن اسعار النفط، مؤكدا ان الكويت لن تكون منفردة بقرار ولن تضحي بمصالحها.
وقال العمير «ان عائدات النفط من الموارد الأساسية للدولة فهي تمثل %96 من الميزانية، ومن هذا المنطلق نسعى الى توفير طرق بديلة لايرادات الدولة من خلال الهيئة العامة للزراعة والثروة السمكية نظرا لأهميتها في قضية الأمن الغذائي ومساهمتها في الدخل الوطني».وثمن الجهود الحثيثة التي يبذلها العاملون في الهيئة من خلال اعتماد استراتيجيات وسياسات تكفل حسن ادارة الموارد الطبيعية المتاحة والسعي لتحقيق الآمال المرجوة في الوصول لأقصى معدلات الاكتفاء الذاتي من المنتجات الزراعية وتحقيق القدر الأكبر من الأمن الغذائي.وشكر العمير محافظ الفروانية على اتاحته هذه الفرصة للقاء أهالي المحافظة والاستماع الى مطالبهم، مؤكدا ان جميع الملاحظات ستؤخذ بعين الاعتبار وسيتم العمل على حلها وتلبيتها.
ومن جهته أكد الشيخ فيصل الحمود أهمية القطاع الزراعي باعتباره ركيزة أساسية لدعم وتنمية الاقتصاد الوطني وتحقيق الأمن الغذائي، وضرورة تهيئة كافة الظروف المساندة لنشاط هذا القطاع التنموي المهم ودعمه.وقال الحمود في كلمته ان المحافظة تسعى من خلال هذه اللقاءات الى تحقيق تطلعات المواطنين والعمل على راحتهم في جميع الصعد.واكد ان جميع الملاحظات التي تقدم للمحافظة من مختاري المناطق والاهالي هي محل اهتمام ويتم تقديمها للمسؤولين.وتمنى جني ثمار هذه اللقاءات بتحقيق الأهداف المنشودة.
وقالت القائم بأعمال مدير عام الهيئة العامة للزراعة والثروة السمكية نبيلة العلي ان الهيئة تعمل جاهدة لتلبية جميع متطلبات المزارعين من الأعلاف لتنمية الثروة الحيوانية في البلاد، مشيرة الى ان ذلك من صميم عمل الهيئة التي انشأت العديد من مشروعات تطوير الاداء والمشروعات الانشائية والخدمية ضمن برنامج عمل الحكومة بهدف تطوير القطاع الزراعي وتطوير الخدمات لتشجيع القطاع الخاص على اقامة المشروعات الزراعية او تطويرها سواء كانت نباتية او حيوانية او سمكية.وأضافت ان الهيئة تقدم الدعم المباشر النباتي والحيواني للمزارعين اضافة الى انواع اخرى من الدعم المباشر وغير المباشر كتعويضات في حال تعرض الانتاج النباتي لمخاطر كالصقيع او تعرض الانتاج الحيواني لانتشار الاوبئة.واشارت الى دعم مياه الري والكهرباء في المناطق الزراعية وانشاء مشاريع البنية التحتية اللازمة لخدمة القطاع الزراعي.وأوضحت العلي ان مبالغ الدعم التي تقدمها الهيئة لجميع القطاعات تأتي في اطار الميزانية السنوية المخصصة للهيئة، واشارت الى العقود الخاصة بالزراعة التجميلية في المناطق الجديدة، والى الاهتمام بأعمال الصيانة، ووجود خطة لدى الهيئة لتجميل بعض الساحات.

الوزير العمير يلتقي أهالي الفروانية اليوم

IMG_0613.JPG

يستقبل محافظ الفروانية الشيخ فيصل الحمود المالك الصباح اليوم بديوان عام المحافظة وزير النفط ووزير الدولة لشؤون مجلس الأمة الدكتور علي العمير وقيادات وزارته بحضور قيادي الهيئة العامة للزراعة والثروة السمكية ومختاري مناطق المحافظة والجهات المعنية التابعة لها والوجهاء وأهالي المحافظة.
وقد وجه المحافظ دعوته الى جميع الجهات ذات الصلة واتحادات المزارعين والثروة الحيوانية والاعلاف.
وقال الشيخ فيصل الحمود ان اللقاء سيتناول عددا من الموضوعات المتعلقة بالوضع البيئي بمناطق المحافظة بالاضافة الى حاجتها لمحطات الوقود والامور المتعلقة بالمزارعين والثروة الحيوانية لما لها من أهمية في تحقيق الامن الغذائي.
واوضح ان المحافظة تسعى من هذه اللقاءات الى تحقيق تطلعات الاهالي والعمل على راحتهم.

وصول وزير النفط ووزير الدولة لشؤون مجلس الأمة الكويتي الدكتور علي العمير الى القاهرة في زيارة لتوطيد العلاقة

IMG_0118.JPG

فيديو: وزير النفط علي العمير: أسعار النفط “بهذه اللحظة” لا تدخلنا في العجز ولن تؤثر على المشاريع

IMG_0118.JPGشاهد الفيديو

الكويت تدعو المنتجين خارج أوبك للمساعدة باستقرار السوق

IMG_0116.JPG

دعا وزير النفط الكويتي علي العمير الدول المنتجة للنفط الخام غير الأعضاء في منظمة أوبك للتعاون بهدف المساعدة على استقرار السوق.
وحض الوزير المنتجين غير الأعضاء إلى التعاون مع المنظمة لضمان استقرار السوق وتفادي تقلبات كبيرة في أسعار النفط.
وتوقع العمير أن تشهد الأسعار تصحيحا وفقا لمعادلة العرض والطلب.
وفي ختام اجتماع أوبك يوم الخميس الماضي في فيينا قرر وزراء نفط الدول الأعضاء على إبقاء سقف الإنتاج دون تغيير عند ثلاثين مليون برميل يوميا رغم وفرة المعروض النفطي في الأسواق.

وزير النفط علي العمير عن قرار (أوبك): رأينا أن خفض الإنتاج لن يؤثر كثيراً وهناك من سيستفيد إن خفضنا

شاهد الفيديو

IMG_1828.JPG

الوزير العمير.. مذكرة التفاهم المبرمة مع البانيا تفتح افاقا جديدة للتعاون البيئي

IMG_1752.JPG

(كونا) — اكد وزير النفط ووزير الدولة لشؤون مجلس الأمة ورئيس المجلس الأعلى للبيئة الدكتور علي العمير أن مذكرة التفاهم الخاصة بحماية البيئة والحفاظ على الموارد الطبيعية والتنمية المستدامة الموقعة اليوم بين الكويت وألبانيا تفتح افاقا جديدة للتعاون البيئي بين البلدين.
وقال الوزير العمير في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم ان المذكرة التي تم ابرامها اليوم بين الكويت والبانيا من شأنها توطيد اواصر التعاون المشترك بين البلدين بمجالات بيئية عدة ما يسهم في الحفاظ على الموارد الطبيعية ووضع أسس تحقق التكامل في مجال التنمية المستدامة بين الجانبين.
واضاف ان هذه المذكرة شملت مجالات بيئية عدة تتعلق بمنع التلوث وإدارة المخلفات وتنمية الوعي البيئي والتعاون في المؤشرات البيئية ومؤشرات التنمية المستدامة وتحسين البيئة الحضرية ومكافحة التصحر وتدهور الأراضي وادارة موارد المياه.
وأعرب الوزير العمير عن ثقته بان هذه المذكرة ستزيد التنسيق وتبادل وجهات النظر بين البلدين المتعلقة بمجال البيئة في المؤتمرات والمحافل الدولية والاقليمية بما يخدم مصالحهما المشتركة كما انها ستؤدي الى تضافر جهودهما في سبيل دعم الأولويات البيئية لكلا الجانبين.
واكد ان مثل هذه المذكرات تعزز تطبيق قانون حماية البيئة الجديد رقم (42) لعام 2014 لافتا الى ان المجلس الأعلى للبيئة يسير وفق استراتيجية تعتمد على فتح مجالات التعاون مع مختلف الدول بما يخدم مصالح دولة الكويت.
ووقع المذكرة خلال جلسة مباحثات رسمية في قصر بيان اليوم عن الجانب الكويتي النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ صباح خالد الحمد الصباح فيما وقعها عن حكومة البانيا وزير الخارجية ديتماير بوشاتي.
وفي سياق متصل قالت الهيئة العامة للبيئة في بيان صحافي خصت بنشره (كونا) ان هذه المذكرة تشكل إضافة مهمة لتعزيز تبادل الخبرات البيئية بين الجانبين في مجالات حيوية والتي حرصت بالتركيز عليها هيئة البيئة لبدء التعاون بشأنها مع الجانب الالباني.
وافادت بوضع برنامج تنفيذي تفصيلي لهذه المذكرة ولمدة عامين بالتنسيق مع وزارة الخارجية والجانب الالباني وذلك فور دخول مذكرة التفاهم حيز النفاذ في المستقبل القريب.
واكدت العزم بالمضي قدما في التشجيع على توقيع مذكرات تفاهم مستقبلية تستهدف اهم المجالات البيئية موضحة ان اولويات المرحلة الحالية تتمحور حول التطبيق الفاعل لمواد قانون حماية البيئة الجديد رقم (42) لهذا العام والاستفادة من التجارب العالمية والاقليمية في مجال الرقابة البيئية والرصد البيئي وتفعيل الضبطية القضائية.(النهاية) ز ا ك / ج خ