الوزير العمير يؤكد حرص القطاع النفطي على تبني مبادرات تعزز الوعي الصحي للمجتمع

٢٠١٤٠٣٠٩-١٣٥٣٥٦.jpg
أعرب وزير النفط وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة الدكتور علي العمير عن “حرص القطاع النفطي على تبني مبادرات تندرج تحت مسؤوليته المجتمعية لتعزز وتزيد من الوعي الصحي لدى المجتمع”.
وفي كلمة له خلال سباق المشي (واكاثون أصدقاء القلوب) الذي نظمته شركة صناعة الكيماويات البترولية بالتعاون مع المستشفى الصدري اليوم، عبّر العمير عن سعادته للمشاركة في هذا الحدث، مشيرا الى ان “هذه الفعالية الرياضية التي تعقد للمرة الأولى على مستوى القطاع النفطي تأتي لتجسد التفاعل والتواصل القائم بين القطاع ومختلف مؤسسات الدولة والمجتمع”.
وقال: ان “السمنة التي تعتبر سببا رئيسيا في أمراض القلب والشرايين شهدت انتشارا واسعا وأصبحت من أخطر أمراض العصر لتصيب الاطفال والشباب نتيجة لعدم اتباعهم النظم الغذائية والصحية السليمة بالإضافة إلى عدم ممارستهم للرياضة، ما دعا الجميع ومنهم القطاع النفطي إلى تضافر الجهود لمحاربة تلك الظاهرة”. واضاف: ان “التعاون مع وزارة الصحة في هذا الحدث يؤكد مسؤوليتنا المجتمعية تجاه المجتمع الخارجي لتوعيته بأهمية الرياضة والمحافظة على الصحة العامة، آملين أن تلقى هذه المبادرة صدى ايجابيا من الجميع وألا تقتصر الرياضة فقط على المسابقات والفعاليات بل يجب أن تكون جزءا أساسيا في الحياة اليومية لكل فرد حتى ينعم المجتمع بجميع فئاته العمرية بصحة جيدة خالية من الأمراض”.
من جانبه، قال وزير الصحة الدكتور علي العبيدي ان “الفعالية تتسق وبرنامج عمل الوزارة الذي يأتي متوافقا مع البرنامج الحكومي للوقاية من الأمراض المزمنة غير المعدية، وفي مقدمتها أمراض القلب والأوعية الدموية والسكر والسرطان والأمراض التنفسية المزمنة وعوامل الخطورة ذات العلاقة وأبرزها الخمول البدني والعادات غير الصحية بالتغذية والتدخين”.
وبين أن “مواجهة تلك الأمراض تعد من الأولويات التنموية ومسؤولية مشتركة من شأنها تعزيز القطاع الصحي في الكويت”، لافتا الى أن “المبادرة تعد نموذجا للمبادرات الصحية الإيجابية للتصدي لعوامل الخطورة التي تؤدي إلى الإصابة بأمراض القلب”.
من ناحيته، اعرب الرئيس التنفيذي في شركة صناعة الكيماويات البترولية أسعد السعد عن سعادته بالتعاون بين الشركة ووزارة الصحة في تنظيم سباق المشي (واكاثون أصدقاء القلوب) للعمل على الحفاظ على صحة المجتمع والتوعية بها”.
وبين السعد أن “هناك عدة مشاريع تعمل الشركة على تنفيذها وتطويرها لخدمة الجوانب الصحية والبيئية”، مبينا أن “مؤسسة البترول والشركات النفطية التابعة تعمل على دعم البحث العلمي لمكافحة الامراض لما له من انعكاسات ايجابية على الصحة والسلامة”.

٢٠١٤٠٣٠٩-١٣٥٩٢٩.jpg

٢٠١٤٠٣٠٩-١٣٥٩٣٦.jpg

٢٠١٤٠٣٠٩-١٣٥٩٤٣.jpg

الوزير العمير: طلب الحكومة تمديد شهر اخر بشأن علاوة الاولاد “لتوفير البيانات”

٢٠١٤٠٣٠٦-١٨٢٩٤٩.jpg
(كونا) – قال وزير النفط ووزير الدولة لشؤون مجلس الأمة الدكتور علي العمير ان هناك تباينا في الاقتراحات النيابية بشأن زيادة علاوة الأولاد من 50 الى 75 دينارا مبينا “ان الحكومة لابد أن توفر البيانات والأعداد بشأنها بسبب وجود ثلاثة اقتراحات نيابية بعد أن كانت اقتراحا واحدا”.

واضاف الوزير العمير خلال جلسة مجلس الامة اليوم في رده على النائب صالح عاشور بشأن طلب الحكومة مهلة شهر اخر لتقديم تصورها بشأن زيادة علاوة الأولاد ان وزير المالية انس الصالح سيوافي لجنة الشؤون المالية والاقتصادية البرلمانية بكل البيانات بعد خروجه من المستشفى اثر العارض الصحي الذي ألم به.

وكان النائب عاشور قد اثار موضوع زيادة علاوة الأولاد حيث أعرب عن “دهشته لان لجنة الشؤون المالية والاقتصادية البرلمانية وافقت يوم الاحد الماضي على اعطاء مهلة شهر جديدة للحكومة حتى تتقدم بتصورها بشأن علاوة الأولاد”.

من جانبه قال رئيس لجنة الشؤون المالية والاقتصادية البرلمانية النائب فيصل الشايع ان احد أسباب موافقة اللجنة على اعطاء الحكومة مهلة شهر اخر لتقديم تصورها بشأن الموضوع هو “اعتذار وزير المالية عن عدم حضور اجتماع اللجنة الاحد الماضي بسبب دخوله المستشفى”.
واكد وجود تفاهم بين اللجنة والوزير الصالح على تقديم دراسة بشأن المقترحات النيابية الثلاثة من أجل التوصل الى توافق مشترك بين الحكومة والمجلس وذلك حتى “لا يتم اعادة الاقتراح بقانون من قبل الحكومة”

الوزير العمير ونهجه الواقعي في التعامل مع الملفات المختلفة في القطاع النفطي

٢٠١٤٠٢٢٧-٠٠٠٧٥٢.jpg

يسلك القطاع النفطي، ومن ورائه وزير النفط الدكتور علي العمير، نهجاً واقعياً في التعامل مع المطالبات النيابية بلجنة تحقيق في مشروع الوقود البيئي، عنوانه إزالة أي التباس «طالما أننا لا نملك ما نخفيه أو نخشى من عواقبه».

ومن هذا المنطلق، يُنتظر أن يقدّم المسؤولون النفطيون عرضاً تقديمياً للنواب يشرحون فيه الخطوات الإجرائية والقانونية التي اتبعها بدءاً من الدراسات ووصولاً إلى الترسية على التحالفات الفائزة.

وبطبيعة الحال، ليست المطالبات النيابية بحد ذاتها مطمئنة للقطاع. إذ لم يكد العمير يجلس على كرسي وزارة النفط حتى برزت الملفات الشائكة واحداً تلو الاخر، وعلى الرغم من ذلك أظهر الوزير تماسكاً كبيرا في تعاطيه مع هذه الملفات، بدءاً بتهديد نقابات العاملين بالإضراب، وانتهاء بمطالبة بعض النواب بلجنة تحقيق في مشروع الوقود البيئي.

في الملف الأول أظهر الوزير صلابة وقوة ساندت القرارات الحكومية تحت مظلة قوانين وضوابط ما أعطى للرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول الكويتية نزار العدساني «الديناميكي» وفريقه في القطاع النفطي دفعة كبيرة للمضي في قراراتهم والثبات عليها، لكن كيف يواجه الوزير ومسؤولو القطاع المطالبة بلجنة تحقيق البرلمانية المرتقبة في مشروع الوقود البيئي؟

قد لا يعلم البعض أن هناك ثوابت أوضحها وزير النفط لمسؤولي القطاع، أبرزها عدم بخس حق أي نائب في التعامل مع الملفات بالشكل الرسمي والحصول على رد مناسب يزيل الغموض حول اسئلته النيابية، وهذه كانت التعليمات الأخيرة من وزير النفط للرئيس التنفيذي والقياديين.

وربما يتكئ الوزير على الثقة بأن نائبه في مجلس إدارة المؤسسة هو نزار العدساني المشهود له بالعمل والشفافية والحيادية، ومن هنا يبدي العديد من القياديين النفطيين ثقتهم بأن ما يُثار في مجلس الأمة لن يعرقل مشروع الوقود البيئي، «لأننا نعمل مع وزير متفهم يساندنا ويطرح الحلول ويتحمل المسؤولية وله رؤية للعبور من المحطات الصعبة، ورئيس تنفيذي متحمس تربطه مع الوزير لغة المصلحة العامة والاقتصاد الوطني ويكادا يكونان متفقين في جميع الجوانب».

ويقول أحد القياديين «على الرغم من حالة الترقب القلق مع تولي وزير سياسي للوزارة، إلا أن المخاوف تبددت مع التعامل خلال أول ملف صعب خاضه وهو الإضرابات التي أوضحت انسجاماً كبيراً بين الوزير العمير والرئيس التنفيذي للمؤسسة وقيادات الشركات النفطية التابعة».

وطالب الكثيرون بضرورة إعطاء وزير النفط والرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول فرصة لالتقاط الانفاس بعد سنوات عجاف لتحقيق الإنجازات التي طال انتظارها بعد أن بدأت المياه الراكدة تتحرك خلال الفترة الأخيرة، وكانت الباكروة المضي قدماً في مشاريع مثل الوقود البيئي ومشاريع شركة نفط الكويت التي يساندها الوزير بكل قوة.

الوزير العمير يشيد بجهود شركة نفط الكويت ويزور منشآتها

٢٠١٤٠٢٢٢-٢٠٠١٤٤.jpg

٢٠١٤٠٢٢٢-٢٠٠١٥٤.jpg

٢٠١٤٠٢٢٢-٢٠٠٢٠٠.jpg
(كونا) – اشاد وزير النفط وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة الدكتور علي العمير بالجهود التي تبذلها شركة نفط الكويت لتحقيق أهدافها الاستراتيجية معبرا عن دعمه ومساندته لها في سبيل تذليل كل العقبات التي تواجهها.
وقالت الشركة في بيان صحافي خصت به وكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم ان ذلك جاء خلال زيارة ميدانية للوزير العمير رة لمناطق عمليات الشركة في شمالي الكويت حيث استمع الى عروض من مسؤولي الشركة عن المشاريع والخطط القائمة والمستقبلية فيها.
واضاف البيان ان الوزير العمير قام بعد ذلك بزيارة لعدد من المنشآت النفطية شملت محطة تعزيز الغاز 131 بأم العيش ومركز تجميع 15 ومنصة حفر 31 في بئر (أن دبليو آر أيه-7) بالروضتين.
وذكر ان الرئيس التنفيذي في مؤسسة البترول الكويتية نزار العدساني رافق الوزير في زيارته فيما كان في استقبال الوزير والوفد المرافق له الرئيس التنفيذي في نفط الكويت هاشم سيد هاشم وعدد من نوابه.

هيئة البيئة تجتمع برئاسة الوزير العمير للاطلاع على المشاريع البيئية

٢٠١٤٠٢١٨-١٩٠١٣٧.jpg

قال المدير العام للهيئة العامة للبيئة الدكتور صلاح المضحي ان مجلس مديري الهيئة عقد اجتماعه اليوم برئاسة وزير النفط ووزير الدولة لشؤون مجلس الامة ورئيس المجلس الاعلى للبيئة الدكتور علي العمير للاطلاع على المشاريع البيئية القائمة والمستقبلية لهيئة البيئة.
واضاف المضحي في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) انه تم خلال الاجتماع الاطلاع على نظام الخرائط الجغرافية الخاص بالهيئة ومقترحها حول المدينة الصناعية الجديدة (طريق السالمي – غرب البلاد) واتخاذ الخطوات العملية لتسريع انشائها واجراءاتها.
واشار الى انه تم التطرق الى تشكيل فرق التفتيش والضبطية القضائية لرصد وتسجيل المخالفات ومصادرة الفوم ومشروع بناء نظام الادارة البيئية المتكاملة.
واوضح انه تم الاطلاع ايضا على وضع وتطبيق الخطة الوطنية لتحسين جودة الهواء في الكويت ومناقصة بناء وتوريد وتشغيل وصيانة زورق الابحاث الخاص بالهيئة والرصد البيئي المتعدد الاغراض واهم المواصفات الفنية للزورق.
واضاف ان هذا الزورق يعد من اكبر الزوارق البحثية في المنطقة ويبلغ طوله 130 قدما ويتميز بوجود احدث الاجهزة والامكانيات لجمع العينات من المياه والطمي والتربة القاعية والهوائم الدقيقة.
واعلن المضحي تنظيم هيئة البيئة غدا الاربعاء احتفالا بمناسبة عيدي الوطني والتحرير تحت رعاية وحضور كل من عضو المجلس الاعلى للبيئة الشيخة امثال الاحمد الجابر الصباح والوزير علي العمير حيث ستشارك في الحفل الكشافات والزهرات وسيتم عرض فيلم (قصة وطن) وهو من انتاج الهيئة ويحكي قصة تطور الكويت عبر التاريخ وصولا الى ما حققته من انجازات في كل المجالات.

جولة معالي وزير النفط ووزير الدولة لشؤون مجلس الامة الدكتور علي صالح العمير بإدارات الهيئة العامة للبيئة

٢٠١٤٠٢١٨-١٨١٥٤٣.jpg

٢٠١٤٠٢١٨-١٨١٦٠٤.jpg

٢٠١٤٠٢١٨-١٨١٦١٤.jpg

٢٠١٤٠٢١٨-١٨١٦٢٢.jpg

الوزير العمير يؤكد دعم الوزارة لشركة البترول الوطنية

٢٠١٤٠٢١٦-٢٢٣٢٣٧.jpg

قالت شركة البترول الوطنية الكويتية ان وزير النفط ووزير الدولة لشؤون مجلس الأمة الدكتور علي صالح العمير اكد حرص وزارة النفط على تقديم كل الدعم اللازم لتنفيذ مشاريع الشركة.

واوضحت البترول الوطنية في بيان صحافي اليوم ان الوزير العمير قام اليوم بزيارة الى الشركة وجه خلالها الشكر لإدارة الشركة وجميع موظفيها على دورهم في إدارة ركن أساسي من قطاع النفط الذي يشكل أهم أركان الاقتصاد الكويتي مؤكدا أهمية المشاريع الكبيرة التي تقوم الشركة بتنفيذها.

واضافت ان الوزير العمير قام بزيارة ميدانية لمصفاة ميناء الأحمدي اطلع خلالها على سير العمل فيها رافقه خلالها الرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول الكويتية نزار العدساني حيث التقى هناك الرئيس التنفيذي للبترول الوطنية محمد المطيري ونواب الرئيس التنفيذي والمدراء.

وذكرت ان المطيري هنأ خلال اللقاء جميع العاملين بالقطاع النفطي على إكمال إجراءات ترسية مشروع الوقود البيئي مؤكدا امتلاك الشركة لكوادر تعمل بروح الفريق الواحد وتتمتع بكفاءة عالية تؤهلها لقيادة هذه المشاريع الحيوية بكل اقتدار.

وقالت الشركة ان مدير دائرة التخطيط الشامل بالبترول الوطنية خالد الخياط استعرض خلال زيارة الوزير العمير مهمة ورؤية شركة البترول الوطنية واستراتيجيتها بالإضافة إلى الهيكل التنظيمي للشركة وأنشطتها ومشاريعها الأساسية.

وذكر ان مشروعي الوقود البيئي والمصفاة الجديدة يهدفا إلى إنتاج منتجات صديقة للبيئة ومطابقة للمواصفات العالمية مستعرضا التحديات أمام تحقيق الاستراتيجية مثل تطوير الموارد البشرية وتعزيز قدرات الشركة على تكرير النفط الثقيل وتلبية الطلب المحلي على الطاقة.(