«الأشغال»: 169 مليون دينار كلفة «جسر جابر»34 % نسبة إنجاز «وصلة الدوحة»

أعلن الوكيل المساعد لقطاع هندسة الطرق في وزارة الأشغال العامة المهندس أحمد الحصان، إنجاز 34 في المئة من مشروع تصميم وإنشاء وإنجاز وصيانة جسر الشيخ جابر الأحمد “وصلة الدوحة” (عقد ه ط 214) لافتاً إلى أن العمل داخل المشروع يسير على قدم وساق بفضل التعاون والتنسيق بين كل الأطراف الذين لايألون جهداً على طريق الإنجاز.
وقال الحصان في تصريح صحافي أمس، إن المشروع المذكور من المشاريع ذات الأهمية القصوى، لأنه يربط منطقة الدوحة بالقرب من المدينة الترفيهية، وصولاً إلى منطقة الشويخ، من بداية جسر الغزالي وجسر الشيخ جابر الأحمد، لتخفيف ازدحام المرور، واستكمال منظومة الطرق في البلاد، مضيفاً أن الكلفة الإجمالية للمشروع تبلغ 169 مليون دينار، بمدة تنفيذ 1462 يوماًز
وشدد الحصان على اهتمام وزارة الأشغال العامة ممثلة في قطاع هندسة الطرق بتطبيق أحدث المعايير العالمية المعمول بها في مجالات هندسة الطرق وتشييد الجسور، حيث يعد مشروع جسر الشيخ جابر الأحمد بوصلتيه “الصبية” و”الدوحة”، من أضخم المشاريع على مستوى العالم. وذكر أن “وصلة الدوحة” تتضمن إنشاء جسر بحري يبدأ من منطقة ميناء الشويخ والمنطقة الحرة، ويعبر جون الكويت غرباً ماراً بجانب جزيرة أم النمل، حتى منطقة الدوحة، ثم يربط بطريق الدوحة السريع بطول 12.4 كلم.
وبين أن المشروع يتكون من بناء جسر بحري بطول 7 كلم من تقاطعين رئيسيين، ويشمل أيضاً نفس مواصفات الجسر الرئيسي “وصلة الصبية” من حيث السعة، وبثلاث حارات مرور.
وأشار الحصان إلى أن مشاريع قطاع هندسة الطرق، تتم متابعتها من قبل وزير الأشغال العامة وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة د. علي العمير ووكيل الوزارة المهندسة عواطف الغنيم بهدف دفع مسيرة الإنجاز داخل هذه المشاريع والاستفادة منها في تحديث وتطوير شبكة الطرق في البلاد.